ملتقى الزراعيين العرب
 
الرئيسيةبحـثالتسجيلدخولالقرآن الكريم
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
الإبحار
 البوابة
 الفهرس
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المواضيع الأخيرة
» المهندس(ايهاب كان بيمووووت) يلااااااااااااهوي
الثلاثاء فبراير 14, 2012 10:08 am من طرف م/ إيهاب عبد المؤمن

» الواجب ينادي
الإثنين يونيو 01, 2009 10:49 pm من طرف عبدالله كامل

» احجز مزرعتك مجانا
الخميس مايو 28, 2009 3:29 pm من طرف mon77

» زراعة الخيار في الصوب البلاستيكية
الإثنين مايو 25, 2009 3:40 pm من طرف Mnofy

» ترحبوا فيا ولاا روح
الأحد مايو 03, 2009 11:16 pm من طرف خالدموسىأبوسنينة

» انا لله و ان اليه راجعون (( نعزي الدكتورة ايمان بوفاة عمها و ندعو الله مخلصين ان يغفر له ))
السبت أبريل 04, 2009 1:22 am من طرف خالد محمد

» ::الشوق جرح جفوني:: ....راااائع
الخميس أبريل 02, 2009 6:02 pm من طرف م/ شلبي سعيد

» اعصر/ي مخك وجيب /ي كلمة بدون نقاط......
الخميس أبريل 02, 2009 5:27 pm من طرف م/ شلبي سعيد

» الذي أبكي الرسول صلي الله عليه وسلم
الخميس أبريل 02, 2009 6:35 am من طرف م/ إيهاب عبد المؤمن

منتدى

شاطر | 
 

 المخدرات وأخطارها على الأطفال والمراهقين

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رباب
مشرفة
avatar

عدد الرسائل : 324
تاريخ التسجيل : 31/03/2008

مُساهمةموضوع: المخدرات وأخطارها على الأطفال والمراهقين   الخميس يناير 08, 2009 9:57 am

المخدرات بكل تأكيد أخطر ما يواجه أجيالنا اليوم ، أنها تفوق كل المخاطر الأخرى التي يمكن أن يتعرض لها الأطفال والمراهقين ، إنها تسرق منا أبنائنا وتحيلهم حطاماً وتدمر مستقبلهم ، وتدفعهم إلى الجريمة شاءوا أم أبوا من أجل تأمين النقود اللازمة لشرائها إذا ما أدمنوا عليها .

إن العصابات المجرمة الساعية إلى الإثراء السريع على حساب حياة أبنائنا ومستقبلهم يلجئون إلى أبشع الأساليب في جرهم إلى تناول المخدرات ، وبالتالي الإدمان ، فهم يحاولون في بادئ الأمر تزويدهم بالمخدرات بصورة مجانية لعدة مرات ريثما يدمنون عليها فلا يستطيعون الاستغناء عنها ، وبذلك يصبح المدمن مضطراً إلى اللجوء إلى مختلف الوسائل والسبل للحصول على النقود لشراء المخدرات ، ويتحولون شيئاً فشيئاً إلى عناصر مدمنة على الأجرام .

ورغم أن الدولة تكافح بكل الوسائل والسبل تهريب المخدرات إلى داخل البلد ، وتتابع المشبوهين في المتاجرة فيها والمدمنين عليها ، إلا أن هذا لا يكفي ، لأن يداً واحدة لا تصفق .

أن مكافحة المخدرات تتطلب تعاوناً وثيقاً بين الدولة من جهة وأولياء أمور الأبناء والمدرسة من جهة أخرى . فعلى الآباء والأمهات والمعلمين ، وإدارة المدارس أن تراقب أوضاع التلاميذ وتصرفاتهم وعلاقاتهم داخل المدرسة وخارجها .

ولاشك أن تصرفات الأطفال والمراهقين وسلوكهم وعلاقاتهم بغيرهم ، وخاصة من غير المحيط المدرسي ، يمكن أن تكشف لنا عما إذا كان الأبناء يتناولون المخدرات أم لا ، وبالامكان ملاحظة جملة من التغيرات التي تطرأ على المراهقين الذين يتعاطون المخدرات والتي من أبرزها :

1 ـ الفقدان المفاجئ للاهتمام بالأسرة والصداقات الطويلة المدى .

2 ـ مصاحبة أصدقاء غير معروفين ، أو أفراد غير معروفين .

3 ـ تدني مستوى التحصيل الدراسي المفاجئ .

4 ـ تقلب المزاج ، والاكتئاب .

5 ـ ضعف النشاط والحيوية .

6 ـ سرعة الاستثارة والغضب ، والصراع غير العادي مع أفراد الأسرة

7 ـ بُطء الكلام واضطرابه .

8 ـ نقص الوزن أو زيادته بصورة ملحوظة .

9 ـ الرجوع إلى المنزل مخموراً أو متبلداً .

10 ـ إحضار المواد المخدرة إلى المنزل والتباهي بامتلاكها .

11 ـ ممارسة السرقة .

12 ـ طلب النقود بصورة غير عادية ودون مبرر واضح .

13 ـ التحذير من قبل المعلمين أو الجيران أو الأقران .



الأسباب التي تساعد على توجه المراهقين نحو المخدرات :



أن أهم الأسباب التي تشجع المراهقين على تناول المخدرات يمكن إجمالها بما يلي :

1 ـ عامل البيئة والظروف الأسرية التي يعيش فيها الفرد ، وخاصة الأبناء الذين تربطهم علاقات ضعيفة بالوالدين .

2 ـ السلوك المتسم بالقسوة والرفض من قبل الوالدين ، والذي يقابله التمرد والسلوك المضاد للمجتمع من قبل المراهقين .

3 ـ التصدع الأسري والانفصال والطلاق بين الوالدين .

4 ـ استخدام المواد المخدرة من قبل أحد الوالدين أو كليهما .

ومما تقدم يتبين لنا أن هناك خصائص عامة مشتركة تميز البيئة الأسرية التي ينتمي إليها مدمني المخدرات وذوي الاضطرابات السلوكية .

أن على الأهل قبل كل شيء أن يكونوا القدوة الحسنة ، والمثال الجيد لأبنائهم أولاً ، وأن يراقبوا ويدققوا في أوضاعهم ، ويحرصوا على معرفة كيفية حصول الأبناء على النقود ، وهل أن ما لديهم وما يصرفوه يزيد على ما يُعطى لهم ، والبحث والتدقيق في مصدر تلك النقود الزائدة .

إن عليهم الحرص على كون أصدقاء أبنائهم ممن يتصفون بالأخلاق الفاضلة والسلوك الحميد . ولاشك أن اللجوء إلى العنف إذا ما شعر الأهل بتناول أبنائهم المخدرات لا يمنعهم من نبذ هذه الآفة، وان السبيل الصحيح لمعالجة ذلك هو الاتصال بالمؤسسة الصحية التي تقوم بمعالجة المدمنين حيث أن لديها الوسائل الكفيلة بإنقاذ أبنائنا من هذا الوباء الوبيل ، ومن تلك الوسائل استخدام العقاقير الطبية ، والتحليل النفسي ، وتعديل السلوك في الأماكن المنعزلة [ المصحات ] ، هذا بالإضافة إلى جهود البيت والمدرسة في هذا السبيل .

كما أن علينا أن نتعاون في كشف العصابات التي تسعى إلى بث هذه السموم ، وإبلاغ السلطات عنهم لكي يقدموا للقضاء ،والتخلص من شرهم .

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كريم يحيى
المؤسس
avatar

عدد الرسائل : 496
العمر : 53
المزاج : كما هو الأمس وغدا
تاريخ التسجيل : 27/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: المخدرات وأخطارها على الأطفال والمراهقين   السبت يناير 10, 2009 6:17 pm

رباب

هذه أنتى كما عهدناكى صاحبة المواضيع ذات الوزن الثقيل والمهمة للغاية

فعلا هذا الموضوع مهم جدا ان تنشر له التوعية الكافية وأن نحتاط منه على

أولادنا أسعدك الله بأولادك

دمت بود

_________________
فى كل توب أبيض نقط سوده ولا حد فينا من الذنوب معصوم

مخلوقة فينا الحيرة مقصودة للأختيار وإيماننا بالمقسوم



كبار القوم أطفالها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://buwaad.maktoobblog.com/
رباب
مشرفة
avatar

عدد الرسائل : 324
تاريخ التسجيل : 31/03/2008

مُساهمةموضوع: رد: المخدرات وأخطارها على الأطفال والمراهقين   الخميس يناير 15, 2009 12:23 pm

اخي الفاضل واستاذنا دئما

كريم يحيي

هكذا انت دائما تعطي للاعضاء شحنة لكي تدوم استمراريته في الكتابة لك الدوام

والدوام لمنتدانا الغالي شكرااا لمرورك العطر

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
المخدرات وأخطارها على الأطفال والمراهقين
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
خير بلدنا :: المنتدياتالعامة :: المنتدى العام-
انتقل الى: